Is “Ah” a name of God?

Question:

Do the infallible (a.) report that “Ah” (آه) is one of the names of God?

Answer:

Abu Ja’far Ibn Babawaih As-Saduq writes: “The meaning of the statement of the sick person: “Ah.” [Ma’ani Al-Akhbar, page 354]

قال أبو جعفر بن بابويه الصدوق رضي الله عنه: معنى قول المريض آه

Abu Ishaq Al-Khuza’i reported that his father said: “I joined Imam Ja’far As-Sadiq (a.) with some of his serfs who came to see him. Then i saw a man who often said Ah. I said to him: “O my brother, mention your Lord and thereby ask Him for help.” Then Imam As-Sadiq (a.) said: “Ah is one of the names of God. Whoever says Ah, asks God for help.” [Ma’ani Al-Akhbar of As-Saduq, page 354]

حدثنا أبو عبد الله الحسين بن أحمد العلوي، قال: حدثنا محمد بن همام، عن علي ابن الحسين، قال: حدثني جعفر بن يحيى الخزاعي، عن أبي إسحاق الخزاعي، عن أبيه، قال: دخلت مع أبي عبد الله عليه السلام على بعض مواليه يعوده فرأيت الرجل يكثر من قول آه فقلت له: يا أخي أذكر ربك واستغث به فقال أبو عبد الله: إن آه اسم من أسماء الله عز وجل فمن قال: آه فقد استغاث بالله تبارك وتعالى

Something similar is mentioned in the work of the innovators.

Evidence:

Buhayyah reported that Aishah said: “The Prophet Muhammad (s.) entered our house while a sick person was with us, complaining. We said to him: “Be silent, for the Prophet (s.) has come!” Then the Prophet (s.) said: “Let him lament, for lamentation is one of the names of God, whereby the sick person prays to Him for recovery.” [At-Tadwin Fi Akhbar Qazwin of Ar-Rafi’i, hadith 1499]

وسمع القاضي أبا عبد الله الحسين بن إبراهيم بن الحسين بن إبراهيم بن الحسين البروجردي سنة خمس وخمسين وخمس مائة, في جزء سمع منه بإجازة أبي ابن عبد الله بن محمد بن عبدوس له, أنبأ أبو القاسم سعد بن علي الزنجاني بمكة, أنبأ هبة الله بن علي المعافري, أنبأ أبو إسحاق عبد الملك بن حبان, ثنا محمد بن إبراهيم المصري, ثنا أحمد بن علي القاضي بحمص, ثنا يحيى بن معين, ثنا إسماعيل بن عياش, عن ليث بن أبي سليم, عن بهية, عن عائشة رضي الله عنها, قالت: دخل علينا رسول الله صلى الله عليه وسلم وعندنا عليل يئن, فقلنا له: اسكت فقد جاء النبي صلى الله عليه وسلم, فقال النبي: دعوه يئن فإن الأنين اسم من أسماء الله تعالى يستريح إليه العليل

 

Leave a Reply